Connect with us

دولي

الخارجية الأمريكية تصدر قرار بخصوص سوريا…ما الذي يتحضر للمنطقة؟

وسط تزايد التحركات العربية إزاء سوريا، جددت الولايات المتحدة الأمريكية دعوتها للدول العربية بألا تترافق عمليات إرسال المساعدات الإنسانية لمتضرري الزلزال في سوريا مع تطبيع العلاقات معها.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس، في مؤتمر صحافي عقده أمس الإثنين: “إن الولايات المتحدة تحث المجتمع الدولي على أن لا يترافق تقديم المساعدة لسوريا في أعقاب الزلزال بتطبيع العلاقات معها”، مؤكداً أن بلاده “تساعد السوريين بوساطة المنظمات غير الحكومية الصديقة”.

وأضاف برايس: “نظن أنه يمكننا وكذلك جميع دول العالم تلبية هذين المطلبين في الوقت نفسه: توفير الاحتياجات الإنسانية للشعب السوري من دون إعادة النظر أو رفع مستوى العلاقات مع الدولة السورية”.

وشهدت دمشق عقب زلزال 6 شباط حراكاً دبلوماسياً لافتاً، تمثّل بزيارات واتصالات رسمية كانت الأولى من نوعها منذ بداية الحرب السورية، وأوحت بأن سوريا بدأت العودة إلى محيطها الدولي والإقليمي، وأن الدول العربية التي رغبت بإعادة علاقاتها مع سوريا وجدت بحادثة الزلزال الفرصة المناسبة للعودة، وفقاً لما ذكرته التحليلات الغربية.

Advertisement





أثر برس 

Continue Reading
Advertisement





Trending